الولايات المتحدة تسعى لتطوير طائرات بدون طيار مع الهند في خطوة سبّاقة لمواجهة الصّين

قال مسؤول كبير في البنتاغون، أمس الخميس، إن الولايات المتحدة والهند ستشتركان في تطوير طائرات بدون طيار، هذا في الوقت الذي تسعى فيه واشنطن إلى توثيق العلاقات مع نيودلهي كوسيلة لمواجهة الصين.

كما أفاد مساعد وزير الدفاع الأميركي المسؤول عن منطقة المحيطين الهندي والهادئ، إيلي راتنر، أن الهند التي تسعى إلى تنويع أسلحتها حيث لا يزال معظم هذه الأسلحة روسي الصنع، تسعى أيضاً لتطوير صناعتها الدفاعية وأردف قائلاً: “نريد دعم الهند على هاتين الجبهتين”.

وأضاف: “يعني ذلك عملياً أننا سنتعاون بشكل وثيق مع الهند للإنتاج المشترك، وتطوير القدرات التي ستلبي أهداف تحديث دفاعها”.

وأفاد أن بإمكان الهند بعد ذلك تصدير الأسلحة إلى شركائنا في المنطقة، بما في ذلك جنوب آسيا وجنوب شرقها، بأسعار معقولة.

كما شدّد على إمكانية التعاون في تطوير طائرات مسيّرة وأنظمة مضادة للطائرات المسيّرة.

إضافة إلى ذلك، يدرس البنتاجون عمليّة الإنتاج المشترك مع الهند على المدى القصير والمتوسط لـ”قدرات رئيسة” لم تُحَدَّد. وقال المسؤول الأميركي: “نجري نقاشات جيدة مع نظرائنا الهنود على أعلى مستوى… ونأمل في أن نعلن عن المزيد قريباً”.

Defense Arabia

مجانى
عرض