صواريخ "إس 400"
صواريخ "إس 400"

الرئيس التركي في تصريحات مفاجئة: لا رجعة عن منظومة “إس 400” ونهدف لبناء محطتين نوويتين

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في تصريحات أدلى بها، الأربعاء، إن مباحثاته مع بوتين شملت العديد من القضايا المشتركة وأبرزها التعاون العسكري والاقتصادي والصناعي.

وبحث الرئيس التركي مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين، التعاون في المجال العسكري بين بلديهما، ولا سيما منظومة “أس400” الروسية وإنشاء محطتين نوويتين إضافيتين، وقال :”ناقشنا إمكانية التعاون في المجال العسكري ولا سيما شراء منظومة “أس400″ الروسية، وتطوير التعاون بمجال تصنيع وإنتاج محركات الطائرات والمقاتلات وبناء السفن والغواصات العسكرية والتجارية”.

وأضاف أردوغان: “لا رجعة عن منظومة إس 400 الروسية، وبحثنا مع بوتين القضية مفصلا، وناقشنا سبل الارتقاء بهذا التعاون”.

وكشف أن حجم التبادل التجاري بين البلدين خلال الأشهر الثمانية الأولى حقق زيادة قرابة 50 بالمئة، مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي وتجاوز 21 مليار دولار، لافتاً إلى أنهما ركزا على الخطوات الواجب اتخاذها للوصول إلى الهدف المشترك المتمثل في رفع حجم التبادل التجاري إلى 100 مليار دولار.

وأشار أردوغان إلى تطابق وجهات نظر البلدين بشأن تطوير تعاونهما القائم في قطاع الطاقة الذي يعتبرونه مجالا للتعاون الاستراتيجي، وتابع أنهما قيّما الوضع فيما يتعلق بمشروعي محطة “آق قويو” للطاقة النووية في ولاية مرسين (جنوب)، و”السيل التركي”.

وأوضح أردوغان أن 10 آلاف مهندس تركي شاب إضافة إلى 3 آلاف من نظرائهم الروس يعملون في محطة “آق قويو”، وأنهم سيزيدون عددهم لاحقا، وأردف: “حصلنا منهم على وعد بإنهاء بناء الوحدة الأولى في أيار/ مايو 2023”.

ولفت إلى أن تركيا تهدف لبناء محطتين نوويتين إضافيتين إلى جانب “آق قويو”.

وبين أن بوتين أبدى موافقته لدراسة إمكانية التعاون في إنشاء محطات طاقة نووية ثانية وثالثة في تركيا، بجانب محطة “آق قويو”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.