الخارجية الأمريكية تحذر: الصين تريد الهيمنة على العالم

حذرت واشنطن، من رغبة الصين في “الهيمنة على العالم”، ودعت الدول الأوروبية إلى “مواءمة” مقاربتها مع الولايات المتحدة في مواجهة المنافسة من بكين.

جاء ذلك في تصريحات للمسؤولة الثانية في وزارة الخارجية الأمريكية ويندي شيرمان، خلال مؤتمر صحفي في أعقاب خطاب وزير الخارجية أنتوني بلينكن، وقالت: “حتى قبل أن يعلن الرئيس الصيني شي والرئيس الروسي فلاديمير بوتين في شباط/ فبراير شراكتهما غير المحدودة، تحدت الصين الأمن في أوروبا والاقتصاد في أوروبا والقيم في أوروبا”.

وتابعت شيرمان: “على الرغم من أن بكين تبعد آلاف الكيلومترات، فإن لتصرفات الصين تأثيراً على مستقبل أوروبا”، ورحبت بالتعاون الحالي مع الأوروبيين في هذا المجال، داعية في الآن ذاته إلى “مواءمة مقارباتنا”.

كما دانت شيرمان ترديد بكين الدائم وعلى نطاق واسع “معلومات مضللة” مصدرها موسكو. واختتمت قائلة: “أعتقد أن روسيا وبوتين سيكونان منبوذين لفترة طويلة جدا، ولست متأكدة من أن الصين ستستفيد من ذلك”.

اتهمت واشنطن بكين بالرغبة في إعادة تشكيل النظام الدولي، ويرى وزير الخارجية الأمريكية بلينكين أن بكين تمثل تهديدًا كبيرًا للنظام الدولي.

وفي خطاب ألقاه بلينكن في 25 أيار/ مايو، قال إن واشنطن تخوض منافسة شرسة مع بكين للحفاظ على النظام الدولي

وقالت إدارة الرئيس جو بايدن إنه من الضروري الضغط على الصين للالتزام بالقواعد الدولية، بما في ذلك في بحر الصين الجنوبي والنزاعات التجارية.




Defense Arabia

مجانى
عرض