وزير الاتصال والناطق باسم الحكومة الجزائرية عمار بلحيمر
وزير الاتصال والناطق باسم الحكومة الجزائرية عمار بلحيمر

وزير جزائري: إسرائيل والمغرب تقود حرب سيبرانية ضدنا

قال وزير الاتصال والناطق باسم الحكومة الجزائرية عمار بلحيمر، أن إسرائيل والمغرب تقود حرب سيبرانية على بلاده، بحسب ما نشرت صحيفة “الشروق” الجزائرية.

وبحسب الصحيفة، أكد الوزير أن الجزائر تعمل على مواجهة هذه الحرب السيبرانية، من خلال إنتاج محتوى وطني نوعي على المواقع الإلكترونية الإعلامية والأرضيات العلمية.

وذكر أن العمليات السرية في الفضاء السيبراني تتعلق بالجوسسة والتخريب، وكالك التدمير عن طريق الدعاية والمعلومات المغرضة، بقصد تقويض أسس السلطة من خلال مهاجمتها وتشويه سمعتها في مجال القيم وتجريدها من الشرعية.وما تقوم به إسرائيل من أبحاث عسكرية وتطبيقاتها المدنية يعتبر المادة التي تغذي بسخاء وبتكلفة مرتفعة الشركات العاملة في الفضاء السيبيراني.

وأشار في السياق إلى قضية “واتس آب” التي رفعتها شركة “فيسبوك” أمام محكمة كاليفورنيا ضد مجموعة “إن إس أو” NSO، وهي أكبر شركة مراقبة إسرائيلية أسسها عام 2010 كل من عمري لافي وشاليفهوليو، وهما من خريجي ما يعرف بوحدة الجوسسة الإسرائيلية العسكرية 8200.

وبموجب هذه الدعوى فإن “WhatsApp” يتهم NSO بتنفيذ هجمات سيبريانية استهدفت الهواتف المحمولة لأكثر من 1400 مستخدم في 20 دولة.

وأوضح أن مجموعة “إن إس أو” الإسرائيلية قامت في تنفيذ اختراقاتها باستخدام برنامج التجسس المسمى “Pegasus” الذي استخدم بالمناسبة ضد المدافعين عن حقوق الإنسان والمحامين والزعماء الدينيين والصحفيين وعمال الإغاثة، كما منحت المجموعة رخصة استخدام هذا البرنامج لعشرات الحكومات، لاسيما منها الأنظمة التي لا تتمتع بسمعة طيبة في مجال احترام حقوق الإنسان، مثل المغرب.

صحيفة “الشروق” الجزائرية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: غير مسموح