الأسد الإفريقي

مئات الآليات والمعدات العسكرية تصل الى المغرب للمشاركة في مناورات “الأسد الإفريقي 2022”

يستضيف المغرب الوفود العسكرية المشاركة في تمرين “الأسد الأفريقي 2022” الذي من المتوقع أن يجرى في المملكة في الفترة الممتدة من 20 حزيران/ يونيو إلى 1 تموز/ يوليو.

وصلت ​​إلى المغرب آخر مجموعة عسكرية تابعة للقيادة الأوروبية المشتركة للمشاركة في تمرين “الأسد الأفريقي 2022″، وهو تدريب عسكري سنوي وصل نسخته الثامنة عشرة.

وشملت شحنات الأسلحة مئات الآليات والمعدات العسكرية، بالإضافة إلى الإمدادات المتعلقة بالمساعدات الإنسانية.

كما انتقل أكثر من 839 من الخبراء العسكريين الأوروبيين للمشاركة في الحدث العسكري الأبرز في شمال إفريقيا، بالاضافة الى آلاف الجنود من أمريكا الشمالية والجنوبية وأوروبا وعبر إفريقيا إلى المغرب والسنغال وتونس وغانا للمشاركة في تدريب “الأسد الإفريقي 22”.

من مناورات “الأسد الإفريقي”
من مناورات “الأسد الإفريقي” AP

الأسد الإفريقي 2022

يذكر أن الدورة الثامنة عشرة من تمرين “الأسد الإفريقي 2022” التي تنظمها القوات المسلحة الملكية المغربية والجيش الأمريكي، ستعرف مشاركة ممثلين عن 18 دولة شريكة، إلى جانب مراقبين عسكريين من حوالي ثلاثين دولة من إفريقيا والعالم.

وستجرى هذه المناورات في مناطق القنيطرة، وأكادير، وطانطان، وتارودانت والمحبس.