مؤسسة الصناعات الدفاعية التركية: الحظر يدفعنا للإنتاج المحلي والاعتماد على النفس

دبابة قتال تركية جديدة
دبابة قتال تركية جديدة

أكدت مؤسسة الصناعات الدفاعية التابعة للرئاسة التركية، أن الحظر المفروض على صناعة الدفاع يفتح الطريق أمام تركيا لتسريع العمل على إنتاج متطلباتها الدفاعية بشكل محلي والاعتماد على نفسها، وفق ما نقلت وكالة الأناضول.

وبحسب الوكالة، قال رئيس المؤسسة إسماعيل دمير، في تغريدة على تويتر إن “الحظر يدفعنا للرؤية بشكل أفضل لاحتياجاتنا، والعمل بشكل أسرع على اختيار المنتج الذي يتطلب إنتاجه محلياً”. وحول قرار كندا إلغاء تصاريح صادرات تكنولوجية عسكرية إلى تركيا: “نحن نضحك على العقوبات والحظر المفروض علينا، وأفضل مثال على ذلك هو إنتاجنا لكاميرات (CATS) بواسطة شركة (أسيلسان) التركية.. نحن لسنا مرتبطون بأي دولة في العالم”.

وتابع: “أظهر هذا الحال لنا ولأمتنا مرة أخرى أن الصناعات الدفاعية لدينا مستمرة في طريقها وبقوة تحت قيادة الرئيس (رجب طيب) أردوغان، وأنه لا يمكن لأحد إيقاف تطويرنا لبرامج الصناعات الدفاعية”.

وكانت كندا أعلنت إلغاء تصاريح صادرات تكنولوجية عسكرية إلى تركيا، على خلفية ادعاءات استخدامها في إقليم “قره باغ” الأذربيجاني.

وفي وقت سابق الإثنين، ذكرت مصادر دبلوماسية تركية للأناضول، أن وزير الخارجية مولود تشاووش أوغلو أعرب لنظيره الكندي مارك غارنو، في اتصال هاتفي عن استيائه من موقف كندا حيال القيود على صناعة الدفاعات التركية، داعيا إلى مراجعة الموقف.

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*