قائد الجيش اللبناني العماد جوزاف عون
قائد الجيش اللبناني العماد جوزاف عون

قائد الجيش اللبناني يحذر من انهيار المؤسسة العسكرية في بلاده

حذر الجيش اللبناني، في 18 حزيران/ يونيو الحالي، من انهيار المؤسسات ومن ضمنها المؤسسة العسكرية حال استمرار تدهور الوضع الاقتصادي والمالي في البلاد، وفق ما نقلت وكالة الأناضول.

وبحسب الوكالة، جاء ذلك وفق قائد الجيش العماد جوزيف عون خلال كلمة له في مؤتمر دولي عقد افتراضيا لدعم الجيش اللبناني بدعوة من فرنسا ودعم من الأمم المتحدة وإيطاليا وبمشاركة عشرين دولة من بينها تركيا.

وقال عون إن “استمرار تدهور الوضع الاقتصادي والمالي في لبنان سيؤدي حتما إلى انهيار المؤسسات ومن ضمنها المؤسسة العسكرية والتالي فإن البلد بأكمله سيكون مكشوفا أمنيا”، مضيفاً أنه يبدو واضحا انعدام فرص حلول الأزمة الاقتصادية في الوقت القريب ولذلك تزداد الحاجة أكثر إلى دعم الجيش الذي يحظى بثقة المواطن ومساندته كي يبقى متماسكا وقادرا على القيام بمهامه.

وشدد عون على أن “العسكريين يواجهون الظروف الصعبة بعزيمة وإصرارٍ وانضباط رغم تدني قيمة رواتبهم بنسبة تقارب 90 في المائة بسبب تدهور قيمة الليرة، لافتا إلى أن “النسبة عينها تنسحب على التغذية والطبابة والمهمات العملانية وقطع غيار الآليات (العسكرية)”.

أشار عون إلى “ضرورة دعم العسكري (اللبناني) كفرد لاجتياز هذه المرحلة الدقيقة إضافة إلى دعم المؤسسة الأمنية ككل”.

وتابع عون خلال مؤتمر صحفي عقده في حينه: “إنهم لا يكترثون للجيش ولا لمعاناة العسكر الذين يعانون ويجوعون مثل الشعب”.

ومنذ رسالة عون القوية، بدأت تتدفق على الجيش مساعدات (مواد طبية وغذائية) من جيوش دول صديقة للبنان، منها الولايات المتحدة وتركيا ومصر والأردن.

وكالة الأناضول

تحقق أيضا

مقاتلة Su-30 تابعة للقوات الجوية الجزائرية

“ميلتاري واتش”: لهذه الاسباب فضلت الجزائر “سو 30” على “رافال”

تحدثت مجلة “ميلتاري واتش” العسكرية المتخصصة بالسلاح، عن الأسباب التي جعلت الجزائر تفضل المقاتلة الروسية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: غير مسموح