مقاتلة إف -15 إي سترايك إيجل
مقاتلة إف -15 إي سترايك إيجل

مقاتلة “إف-15” تشارك في اختبارات إلقاء قنابل نووية

أعلن سلاح الجو الأمريكي أن “مقاتلة إف -15 إي سترايك إيغل” التابعة لقيادة القتال الجوي Air Combat Command، شاركت في “برنامَج تقييم نظام الأسلحة النووية للطائرات ذات القدرات المزدوجة” Dual Capable Aircraft Nuclear Weapons System Evaluation Program في قاعدة نيليس الجوية، في وقت سابق من هذا الخريف.

طارت مقاتلة “إف-1E إي” وهي تحمل قنابل من نوع B61-3 و B61-4، والمعروفة باسم JTAs، من قاعدة “ماونتين هوم” الجوية، وتم إطلاق قنابل JTAs في Tonopah Test Range.

قال اللفتنانت كولونيل دوغلاس كابيل، نائب مدير الردع الاستراتيجي والتكامل النووي في لجنة التنسيق الإدارية: “تقوم “بعثة التقييم النووي” باختبار وتقييم الصيانة، وأطقم الطائرات، والأسلحة لتوفير ضمانات للقدرات النووية”.

وتابع كابيل: “هذا الاختبار يحسن استعدادنا من خلال منح طيارونا الخبرة التي يحتاجون إليها في استخدام الأسلحة وقنابل B61 في أي صراع مستقبلي”.

تستعد مقاتلات “إف -15 إي سترايك إيغل” للمعارك المستقبلية من خلال المشاركة في التدريبات والعمليات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: غير مسموح