منظومة الصواريخ التكتيكية البالستية "9K720 Iskander"
منظومة الصواريخ التكتيكية البالستية "9K720 Iskander" crossorigin="anonymous">

تقرير : منظومة الصواريخ التكتيكية البالستية “9K720 Iskander”

محمد مصطفى حسن الكناني

الإسكندر أو SS-26 Stone كما يُسمّيه الناتو، هو نظام روسي صاروخي بالستي تكتيكي (الصواريخ ذات المدايات 150 – 500 كم) ذاتي الحركة، يدخل ضمن تصنيف الصواريخ البالستية قصيرة (الصواريخ ذات المدايات 150 – 1000 كم)، تم تصميمه وتطويره من قبل “مكتب التصميمات لبناء الآليات” المعروف بإسم KBM، والمملوك من قبل شركة “الأنظمة عالية الدقة” القابضة لأنظمة التسليح الذكية، والتابعة بدورها للشركة الأم “روستيك” المختصة بصناعات الأنظمة الدفاعية والطائرات والإلكترونيات.

يختص الإسكندر كنظام إطلاق صواريخ أرض-أرض، بمهام قصف وتدمير الأهداف الرئيسة الآتية:

  • مراكز القيادة والسيطرة والإتصالات والإعاقة والشوشرة الإلكترونية
  • منصات الدفاع الجوي والدفاعات الصاروخية المضادة للصواريخ البالستية
  • منصات صواريخ أرض-أرض والمدفعية الصاروخية والمدفعية بعيدة المدى للعدو
  • المطارات والقواعد الجوية
  • مراكز تجمعات أفراد العدو
  • المنشآت المدنية الحيوية والبُنى التحتية
صواريخ اسكندر الروسية
صواريخ اسكندر الروسية

يعود تاريخ تطوير الإسكندر في الأساس لحقبة الثمانينيات، حيث كان يُعد المحاولة الثانية لدى الإتحداد السوفييتي لإيجاد بديل لصواريخ “سكود”، فقد كانت المحاولة الأولى مُتمثلة في صواريخ “أوكا OTR-23 Oka” التكتيكية قصيرة المدى (بلغ مداها 500 كم)، والتي تم إنتاجها في الفترة 1979 – 1987، ولكنها ما لبثت أن تم التخلص منها بموجب إتفاقية “INF Treaty” أو ما يُعرف بإتفاقية التخلص من الصواريخ البالستية متوسطة وقصيرة المدى (التي يبدأ مداها من 500 كم ويصل إلى 5500 كم) ذات الرؤوس النووية والتقليدية، المُوقّعة بين الولايات المتحدة والإتحاد السوفييتي في الثامن من كانون الأول/ديسمبر عام 1987، والتي لم تشمل الصواريخ المُطلقة من المنصات البحرية.

بدأ العمل على تصميم الإسكندر في كانون الأول/ديسمبر عام 1988، وتأثر بشكل غير كبير بتفكك الإتحاد السوفييتي، حيث تمت أول عملية إطلاق ناجحة عام 1996. إلا أنه وعلى الرغم من ذلك، فلم يبدأ الإنتاج المتسلسل للمنظومة إلا بداية من عام 2006، حيث بدأت في دخول الخدمة لدى الجيش الروسي بالتوازي مع بدء إخراج منظومات صواريخ “توشكا OTR-21 Tochka” التكتيكية قصيرة المدى المتقادمة من الخدمة (تم إنتاجها في فترة السبعينيات وحتى التسعينيات ويبلغ مداها 70 – 185 كم بحسب النسخة)، والتي بحلول عام 2020، ستكون قد إستُبدلت جميعها بالإسكندر.

تم تسمية النسخة المُخصصة للجيش الروسي بـIskander-M أو 9M723-1، وتم تسمية النسخة التصديرية بـIskander-E او 9M723E.

في عام 2007 تمت أول تجربة إطلاق لصاروخ جوّال تم تصميمه خصيصاً للعمل مع منصة صواريخ الإسكندر، واستمرت التجارب حتى دخول الصاروخ الخدمة الرسمية عام 2013. وتم تسميته بـR-500 أو 9M728 ويُطلق عليه أيضاً إسم Iskander-K، وهو غير متاح للتصدير حيث يُقدر مداه بـ500 كم. أعلنت الولايات المتحدة أن تطوير هذا الصاروخ يُعد خرقاً لإتفاقية INF Treaty لأن مداه يتجاوز 500 كم، وأنه مبني على تصميم الصاروخ السوفييتي الجوّال الحامل للرؤوس النووية RK-55 والبالغ مداه 3000 كم، والمُطلق من المنصات الأرضية والغواصات.

في بداية عام 2017، وجّهت عدة تقارير أمريكية، الإتهام إلى روسيا بأنها قامت بتطوير وتجربة صاروخ جوال جديد تم إطلاقه من منصة الإسكندر، يحمل إسم 9M729، والذي يملك بدناً اكثر طولا، وحجماً أكبر من الصاروخ السابق، وبالتالي فإنه يملك حمولة إضافية من الوقود، والتي بدورها تعني أن مداه قد تجاوز 500 كم بكثير، ومن المُرجّح انه مماثل لصاروخ Kalibr-NK الجوّال المُطلق من الغواصات والسفن والبالغ مداه 2400 كم.

طبقاً للبيانات المؤكدة، فإن أرمينيا هي أول دولة أجنبية حصلت على صواريخ إسكندر من روسيا.

أهم مميزات منظومة إسكندر”:

  • الدقة والفاعلية العالية، قدرة إختراق الدفاعات الجوية المضادة للصواريخ البالستية بفضل امتلاك الصاروخ مقطع راداري مُنخفض ومنظومة ملاحية متطورة وقدرة تنفيذ المناورات عالية التعقيد في المرحلة الأخيرة قبل إصابة الهدف لمراوغة وتضليل وسائل الدفاع الجوي.
  • الحركية والمناورة، نظراً لكونه نظاماً محمولاً على منصات ذاتية الحركة وليست منصات ثابتة يسهل رصدها واستهدافها.
  • نظام تحكم نيراني مؤتمت يمتلك قدرة معالجة عالية السرعة والدقة للبيانات والأحداثيات، مع قدرات الاتصال والربط بالوحدات النيرانية ومراكز القيادة والتحكم.
  • القدرة على العمل على مدار الساعة في مختلف الظروف الجوية والبيئية وفي درجات حرارة ±50°.
  • القدرة على نصب المنظومة في مواقع تقع على إرتفاع 3000 متر فوق سطح البحر.
  • القدرة على الوصول لجاهزية الإطلاق خلال 16 دقيقة منذ لحظة التوقف عن الحركة، و4 دقائق فقط في وضعية التوقف والتمركز مُسبقاً.

مكوّنات المنظومة:

  • مركبات إطلاق الصواريخ.
  • مركبات تحميل وتلقيم الصواريخ.
  • مركبة القيادة والسيطرة.
  • مركبة الدعم الفني والصيانة.
  • مركبة الدعم والإعاشة للأفراد.

مواصفات الصواريخ:

1) صواريخ Iskander-M/E البالستية:

  • الطول: 7.2 متراً
  • القطر: 0.92 متراً
  • المدى: 50 – 280 كم للنسخة E التصديرية / 50 – 415 كم للنسخة M غير التصديرية. (تشير بعض التقارير إلى 500 كم)
  • الرأس الحربي: متشظي  – شديد الإنفجار متشظي – شديد الإنفجار خارق للتحصينات للنسخة E التصديرية / يُضاف قدرة حمل الرؤوس النووية التكتيكية بقوة 50 كيلوطن للنسخة M الغير تصديرية.
  • وزن الرأس الحربي: 480 كج للنسخة E التصديرية / 700 – 800 كج للنسخة M غير التصديرية.
  • وزن الصاروخ مُتضمناً الرأس الحربي: 3.8 طن للنسخة E التصديرية / 4.6 طن للنسخة M غير التصديرية.
  • سقف الإرتفاع عند الطيران: 50 كم فوق سطح البحر.
  • سرعة الطيران للمرحلة الأولى: 6 – 7 ماخ (7320 – 8540 كم / س)
  • سرعة الإنقضاض على الهدف من من مسار رأسي غاطس بزاوية 90° في المرحلة الأخيرة: 2520 – 2880 كم/س. (الصاروخ يمتلك أنماط مُتعددة لإتخاذ مسارات طيران وهجوم مُختلفة نتيجة لقدرته على تغيير إتجاهه)
  • منظومة الملاحة: النسخة E التصديرية تحوي نظام الملاحة بالقصور الذاتي قابل – بحسب رغبة الزبائن- للدمج مع نظام الملاحة بالقمر الإصطناعي GPS/GLONASS وباحث كهروبصري/حراري لرصد وتصوير الهدف وتأكيده في المرحلة الأخيرة قبل إصابته لتقليل هامش الخطأ. (النسخة M تحوي كل ماسبق)
  • الدقة: 5 – 7 متر بحد أقصى بإستخدام نظام الملاحة بالقمر الإصناعي ونظام الرصد الكهروبصري / 30 – 70 متر بإستخدام نظام الملاحة بالقصور الذاتي فقط.
  • العمر الإفتراضي: 10 سنوات مُتضمنة 3 سنوات في مسرح العمليات.

2) صواريخ Iskander-E الجوالة (صاروخ 9M728):

  • الطول: 8 أمتار
  • المدى: 500 كم (تدّعي التقارير الغربية ان المدى يصل إلى 700 كم)
  • الرأس الحربي: لن يقل عن 500 كغ.
  • السرعة: 0.7 – 0.8 ماح

غير معروف أية تفاصيل أخرى عن الصاروخ، وغير معروف أية تفاصيل عن الصاروخ 9M729.

مواصفات المركبات:

1) المركبة MAZ-79306 ASTROLOG القاذفة للصواريخ:

– الوزن الأقصى: 42.3 طن.
– السرعة القصوى: 70 كم/س على الطرق الممهدة و40 كم/س على الطرق الغير ممهدة.
– المدى الأقصى: 1000 كم.
– عدد الصواريخ: 2 جاهزين للإطلاق.
– الطاقم: 3 أفراد.

2) مركبة MAZ-79306 ASTROLOG لنقل وتحميل وتلقيم الصواريخ:

– الوزن الأقصى: 40 طن.
– السرعة القصوى: 70 كم/س على الطرق الممهدة و40 كم/س على الطرق الغير ممهدة.
– المدى الأقصى: 1000 كم.
– عدد الصواريخ: 2 جاهزين للتحميل والتلقيم بواسطة رافعة مُخصصة.
– الطاقم: 2.

3) مركبة KAMAZ  للقيادة والسيطرة:

– عدد محطات العمل المؤتمتة: 4.
– أنظمة الإتصال بالقمر الإصناعي: مُتوفرة.
– مسافة الإتصال القصوى بين المركبة والمركبات القاذفة: 350 كم في حالة التمركز و50 كم في حالة الحركة.
– الزمن الأقصى لإجراء حسابات المهام: 10 ث.
– الزمن الأقصى لنقل الأوامر: 15 ث.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Defense Arabia

مجانى
عرض