دعوة روسية لإرسال سفن مسلحة بصواريخ “تسيركون” إلى سوريا

يرى رئيس لجنة الدفاع بمجلس الدوما، أندريه كارتابولوف، وجود فائدة من نشر سفن روسية مزودة بصواريخ تسيركون الأسرع من الصوت في ميناء طرطوس بسوريا، لتغطية البحر المتوسط ​​بشكل كامل.

وقال كارتابولوف على قناة “سولوفييف لايف” في اليوتيوب: “لدينا قاعدتنا في البحر الأبيض المتوسط، توجد حميميم. وهناك (في ميناء طرطوس) توجد أنظمة صواريخ ساحلية، ويمكن أن ترسو هناك سفن مسلحة بصواريخ تسيركون التي تفوق سرعة الصوت، والتي ستغطي كامل البحر الأبيض المتوسط”.

ولفت رئيس لجنة الدفاع بمجلس الدوما (مجلس النواب الروسي) إلى أن “التدابير العسكرية ليست بالضرورة الحرب، بل هي أيضا خلق تهديدات مباشرة للعدو، تدفعه إلى التفكير بأفعاله اللاحقة.. وذلك يعني أنهم حين يدركون أنهم يواجهون تهديدا مباشرا بتدمير أصولهم الهجومية، الموجودة في أوروبا الشرقية، وأنظمة التحكم، ومجموعات حاملات طائراتهم، فما الفائدة من بدء شيء ما إذا كنت تخسر سلفا؟ إنهم حساسون للغاية من الهزائم”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.