“بريكنج ديفنس”: ستتلقى البحرية الأمريكية نظام ليزر قتالي عام 2022

أرلي بيرك-فئة مدمرات صواريخ موجهة
أرلي بيرك-فئة مدمرات صواريخ موجهة

نشر موقع “بريكنج ديفنس” الأمريكي تقريراً ذكر فيه أن مدمرة البحرية الأمريكية Preble ستتلقى ليزرا عالي الطاقة سيتم تثبيته على متن السفينة في عام 2022.

يذكر أنه تم إختبار الليزر بنجاح في العديد من المرات في منشأة القوات البحرية، وتم تطوير هذا النظام خلال السنوات القليلة الماضية.

وفقًا لـ Breaking Defense، سيتم تثبيت الليزر على مدمرة Arleigh Burke-class، وقادت شركة Lockheed Martin Corporation تطوير جيل جديد من الأسلحة، والتي وقعت عقدًا مماثلًا مع البحرية الأمريكية.

قالت الرئيسة التنفيذية لشركة لوكهيد مارتن جانين ماثيوز في مؤتمر صحفي إن ليزر عالي الطاقة مزود بنظام إبهار بصري متكامل ونظام مراقبة، يسمى هيليوس، أكمل عدة اختبارات في الخريف في جزيرة والوبس في ولاية فرجينيا.

تتوقع الشركة أن يتم تثبيت هذه الأسلحة على متن المدمرة Preble والسفينة الحربية للذهاب إلى البحر في وقت لاحق من هذا العام.وتجدر الإشارة إلى أن الليزر المطوّر ليس السلاح الذي يظهر في أفلام هوليوود على الإطلاق، فهو قادر على اختراق أي عائق على مسافات بعيدة باستخدام شعاع.

وفقًا لممثلي شركة لوكهيد مارتن، سيتعامل هيليوس بشكل أساسي مع الطائرات المسيرة التي تهدد طاقم السفينة. لكن إسقاط مثل هذه الطائرة بالليزر سيكون أرخص بكثير من استخدام الذخيرة التقليدية المصممة لمثل هذه الأغراض.

بالإضافة إلى ذلك، يُذكر أن مكتب الأبحاث البحرية أجرى أيضًا تجارب مكثفة حول كيفية مساهمة التكنولوجيا البصرية لأسلحة الطاقة الموجهة في تطوير استخبارات البحرية والاستطلاع والمراقبة.تم تثبيت أول نموذج أولي لمثل هذا الليزر على متن سفينة تابعة للبحرية الأمريكية في عام 2014. ولكن بعد ذلك استمر تطوير الأسلحة واستغرق أكثر من سبع سنوات. وفقط هذا العام سيتم تركيب ليزر عامل على السفينة.

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*