فرقاطة بورسعيد

مصر تعلن تنفيذ تدريب “عابر” مع فرنسا بالبحر المتوسط

أعلنت مصر، السبت، تنفيذ تدريب بحري عابر مع فرنسا في البحر المتوسط شمالي البلاد.

ووفق بيان للجيش المصري، “نفذت القوات البحرية المصرية والفرنسية تدريبا بحريا عابرا بنطاق الأسطول الشمالي بالبحر المتوسط، بمشاركة الفرقاطة المصرية (بورسعيد) والفرقاطة الفرنسية (LA PROVENCE)”.

فرقاطة "بورسعيد" أولى الفرقاطات المصرية طراز "جويند"
فرقاطة “بورسعيد” أولى الفرقاطات المصرية طراز “جويند”

وأفاد البيان بأن “التدريب البحري تضمن مجموعة من الأنشطة القتالية البحرية، أبرزها التدريب على تنفيذ عمليات مشتركة لصد الهجوم الجوي، وتنفيذ تمرين تشكيلات الإبحار، إضافة إلى تمارين الدفاع ضد التهديدات غير النمطية”.

وأوضح أن “التدريب هو الثاني مع فرنسا خلال فترة وجيزة؛ بهدف تبادل الخبرات المشتركة، وتعزيز التعاون العسكري بين القوات البحرية للبلدين”، دون مزيد تفاصيل.

وفي أغسطس/ آب الماضي، أعلن الجيش المصري، في بيان، تنفيذ مناورة جوية شاركت فيها طائرات مصرية وفرنسية بهدف التمرين على إعادة التزود بالوقود في الجو.

وخلال السنوات الماضية، كثفت مصر إجراء تدريبات عسكرية مع فرنسا، ومثلت صفقات التسليح العسكري من باريس “رأس الحربة” في العلاقات بين البلدين.

وباتت فرنسا أحد أهم مصادر التسليح المصري، بجانب الولايات المتحدة وروسيا، منذ أن تولي الرئيس عبد الفتاح السيسي، السلطة في يونيو/ حزيران 2014.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.