مقاتلة إف "35 سي" الشبحية
مقاتلة إف "35 سي" الشبحية

هل ترتكب البحرية الأمريكية خطأً بقطع إنتاج مقاتلات “إف-35 سي” الشبحية؟

ترجمة خاصة – دفاع العرب

إف-35 سي” هي المقاتلة الهجومية الشبحية بعيدة المدى الأولى والوحيدة في العالم التي تم تصميمها وصنعها للعمليات التي تنطلق من حاملات الطائرات البحرية الأمريكية.  يساهم تصميمها وأجهزتها الاستشعارية المدمجة وقدرتها على حمل أسلحة داخل بدنها في عملية التخفي. 

وهذا يمكّن الطيارين من عدم اكتشاف طائرتهم من قبل العدو ويعطيهم القدرة على العمل في بيئات من الصعب الوصول إليها.

وعلى الرغم من كل قدراتها المتقدمة، أعلنت البحرية الأمريكية هذا الأسبوع أنها ستطلب عددًا أقل من طائرات “إف-35 سي” في عام 2023 مما خططت شركة لوكهيد مارتن لإنتاجه. وقال مسؤولو البحرية إنهم يأملون في استغلال فترة السلام لإنفاق الأموال على أولويات أخرى.

مقاتلة "إف-35" أثناء إقلاعها من حاملة طائرات
مقاتلة “إف-35” أثناء إقلاعها من حاملة طائرات – أرشيفية

تخلفت لوكهيد مارتن عن موعد التسليم المقرر للطائرات “إف-35” بسبب جائحة كوفيد، وقل إنتاجها للطائرات، ومع ذلك فإن طلبات القوات البحرية الأمريكية للطائرة الآن أقل بكثير مما تنتجه شركة لوكهيد مارتن بموجب خطة كوفيد الحالية.

قد تكون هذه الخطوة نوعاً من التوفير أو الحماقة، حيث توفر “إف-35 سي” قدرات لا مثيل لها من قبل أي طائرة أخرى في العالم اليوم.

Defense Arabia

مجانى
عرض