خاص: مصر تدرس إمكانية شراء منظومة صواريخ هندية

صواريخ "براهموس" الجوالة
صواريخ "براهموس" الجوالة

دفاع العرب – خاص

قد تزود الهندُ مصرَ بأنظمة “BrahMos الصّاروخية لتظهر الهند كمصدر رئيسٍ للأسلحة ولدفع القاهرة باتجاه تنويع أسلحتها.

تجهز الهند قائمة بالدول التي من المحتمل أن تزودها بأنظمة الصواريخ الحديثة، ومن ضمنها مصر، كجزء من محاولة “نيودلهي” للظهور كمصدر رئيس للأسلحة، وفقًا لتقارير صحفية هندية.

في 7 يناير، نُشِر في صحيفة “Times of India” أن نيودلهي أعدت قائمة بالدول الصديقة التي من الممكن أن تبيعها أنظمة صواريخ “Akash” المتطورة، وصواريخ “BrahMos” خلال السنوات القليلة المقبلة.

كما قال خبير الأسلحة الهندي “أميت كاشياب” لمجلة “المونيتور” إن مصر والفلبين وكوريا الجنوبية والجزائر واليونان وماليزيا وتايلاند وسنغافورة وفنزويلا وبلغاريا كلّها مهتمة بأنظمة الصّواريخ الهنديّة.

وقد أبدت مصر اهتمامًا بصاروخ “BrahMos“، وهو صاروخ ” cruise- كروز” طورته الهند وروسيا. ووفقًا لموقع”Livefist” فقد زار وفد مصري جناح “BrahMos” في  “DefExpo India” في تشيناي عام 2018. ووفقًا لـ “Indian Financial Express” فقد ظهر اهتمام مصر بهذا النوع من الصّواريخ لأول مرة عام 2016.

صاروخ براهموس
صاروخ براهموس Brahmos

 ضمّ الوفد المصريّ الذي التقى بِ “سودهير كومار ميشرا” الرئيس التنفيذيّ لشركة براهموس وزيرَ الدّولة الأسبق للإنتاج الحربي اللواء محمّد العصار ورئيسَ هيئة التسليح بالقوات المسلحة اللواء طارق سعد زغلول.

وأشار “كاشياب” إلى أن الفرق الهندية والروسية التابعة لشركة براهموس قد ناقشت إمكانية تصدير هذه الأنظمة إلى بعض البلدان المتفق عليها بشكل متبادل.

وبموجب الاتفاقية الحكومية الموقعة عام 1998 بين الهند وروسيا، فإن مسألة التصدير إلى دولة ثالثة سيتم البت فيها بشكل مشترك بين البلدين.

وفي الوقت نفسه، تبني مصر علاقات جيدة مع كل من الهند وروسيا.

وفي حديثه عن احتمال استحواذ مصر على أنظمة “BrahMos” قال “كاشياب”: “ربما سيكشف “AERO India” وهو أكبر معرض طيران في آسيا، شيئًا عن ذلك”. ولم تعلن مصر بعد عن حضور أي من مسؤوليها المعرض.

سمحت الحكومة الروسية ما بين عامي 2018-2019 لشركة “BrahMos” بالتصدير إلى دولة ثالثة. كما منحت وزارة الدفاع الهندية  شركة “BrahMos” الإذن بتصدير بعض أنظمة الصواريخ الرئيسة. وأضاف “كاشياب” أن الهند تهدف إلى تحقيق هدف تصدير معدات دفاعية بقيمة خمسة مليارات دولار بحلول عام 2025، وستلعب أنظمة مثل BrahMos دورًا هامًّا.

وأوضح اللواء المصري المتقاعد عادل العمدة، مستشار أكاديمية ناصر العسكرية العليا وعضو المجلس المصري للشؤون الخارجية، لـ “المونيتور: “أن مصر تسعى إلى تنويع مصادر أسلحتها”، وأضاف اللواء المصري المتقاعد أن تنويع مصادر الأسلحة المصرية يحمي مصر من التأثير الخارجي على قراراتها السياسية.

وأشار العمدة إلى أن “مصر دولة ذات سيادة. وهي لن تتمتع بحرية اتخاذ القرارات السياسية إلى أن تمتلك أسلحة متطورة ومن مصادر مختلفة”.

ركزت مصر على مضاعفة صفقات السلاح مع عدة دول منذ وصول الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى السلطة عام 2014، وأبرز هذه الدول روسيا وفرنسا وألمانيا وإيطاليا.

وفقًا لتقرير صادر عن معهد ستوكهولم الدولي لأبحاث السلام  في مارس 2020 فقد ضاعفت مصر وارداتها من الأسلحة ثلاث مرات في الفترة الممتدّة من 2010 إلى 2014 ومن 2015 إلى 2019، مما يجعلها ثالث أكبر مستورد للأسلحة في العالم.

وأشار العمدة إلى أن مصر تواجه تحديات تتطلب زيادة قدرتها العسكرية ،لا سيما في قناة السويس وشرق البحر المتوسط الغني بالطاقة، وليبيا.

صاروخ براهموس Brahmos
صاروخ براهموس Brahmos

صاروخ “BrahMos”

صاروخ “BrahMos” الذي يبلغ مداه 290 كيلومترا، وسرعته 2.8 ماخ، هو صاروخ كروز متوسط المدى يمكن إطلاقه من الغواصات والسفن والطائرات أو العربات، ويمكن أن يحمل رؤوسًا حربية تصل إلى 300 كيلوغرام.

وهو إنتاج “BrahMos Aerospace”، وهو مشروع مشترك بين مؤسسة الدولة الفيدرالية الموحدة “NPO Mashinostroyenia” في روسيا ومنظمة تطوير أبحاث الدفاع التابعة لوزارة الدفاع الهندية .

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*


Defense Arabia

مجانى
عرض