مقابلة مع نائب رئيس المبيعات والاستراتيجية العسكرية العالمية في شركة “بيل للطيران”

خاص- دفاع العرب

في تصريح مع السيد ستيفن ماثيس Stevin Mathias، نائب رئيس المبيعات والاستراتيجية العسكرية العالمية في شركة “بيل“، ألقى السيد ماثيس الضوء على الصعوبات التي تواجهها الشركة في التصنيع، وأشار إلى الأهداف التي تتطلع إليها الشركة في المستقبل. وتعدّ هذه المقابلة الأولى في منطقة الشرق الأوسط.

شركة “بيل ليست غريبة على دول الشرق الأوسط. فما هي الاستراتيجية خلف زيادة تواجد الشركة في دول الخليج والدخول في أسواق جديدة؟

تعمل “بيل” بنشاط على تأمين الطلبات للعديد من الدول لشراء طائرة الهليكوبتر  UH-1Y VENOM، وطائرة الهليكوبتر الهجومية الأميركية، والهليكوبتر  Boeing V-22 OSPREY  من خلال مكتب (المبيعات العسكرية للخارج) FMS. “بيل” كانت دائماً موجودة في الشرق الأوسط مند 50 سنة تعمل مع زبائن كثيرين بالعديد من الصناعات المتنوعة من الأسلحة الدفاعية إلى المعدات الطبية. ولدينا النية لتطوير وتوسيع وجودنا من خلال طائراتنا الجديدة والدخول في ميدان التسلح والتسويق.

كيف تتمكن شركة “بيل” من تعديل طائراتها الهيليكوبترية، آخذاً بعين الاعتبار طلبات المستهلكين والطقس والبيئة.

“بيل” تحسن التقدير بين سرعة الإنتاج والطلب على الطائرات داخل جميع منشآتها ونظامها. وسوف تتمكن دائماً من تسويق وبيع طائرات H-1 و  V-22 من خلال مكتب (المبيعات العسكرية للخارج)  FMS التابع للحكومة الأميركية وهي تعمل جاهدة مع هذا المكتب للوصول إلى المواصفات المطلوبة من مختلف الدول بمواعيدها.

هل تظن أن الطلب على الهليوكبتر في منطقة الشرق الأوسط هو في ارتفاع وعلى الخصوص بالنسبة لطائرات “بيل“.

إن منطقة الخليج العربي لها تأثير إيجابي عظيم على سوق الطيران. طائرة  V-22 قد احتلت أفضل المراتب بين بقية الطائرات وهي تقوم بمهام متفوقة على غيرها وتقوم بإنقاذ أرواح كثيرة حيث فشل غيرها في ذلك.

طائرة  V-22

من هي الدول في الشرق الأوسط المهتمة بطائرات “بيل” الهليكوبتر بعد البحرين.

في الواقع لقد تلقت “بيل” طلبات من عدة دول لشراء مجموعات من طائرات UH-1Y المتوسطة الحجم وطائرة AH-1Z VIPER الهجومية. كما أن “بيل” تعمل جاهدة مع القيادة الجوية البحرية NAVAIR لتزويد الزبائن المحتملة بمعلومات للحصول H-1 من خلال مكتب المبيعات العسكرية للخارج (FMS). إن عمليات H-1 الدولية لها انعكاسات إيجابية على التعاون الأمني المشترك، بما في ذلك التعاون المشترك بين القوات مما يخفض المصاريف على كل المالكين لهذه الطائرة.

كيف تتعامل “بيل” مع الابتكارات المستجدة على المنطقة.

“بيل” تجدد وترتقي بنظامها دائمًا لتتأكد أنه موثوق وقابل للحياة وحازم فتاك في ميادين القتال المعاصرة. واحدة من الميزات الايجابية لطائرة AH-1Z VIPER التي تمكنها من القيام بدور ريادي على صعيد القدرات القتالية وتمكنها من الانخراط في العمليات العسكرية كمكون أساسي في قوات الجيل الخامس. قوة الجيل الخامس تتمثل في كونها متصلة بالشبكة كليًّا وذلك يمكنها من الدخول والحصول على جميع المعلومات في ساحات المعارك المشتركة. هذا مهم لأن التاريخ قد أثبت أن وجود طائرة هليكوبتر هجومية لمساندة ودعم القوات الأرضية كان سببًا رئيسيًّا في نجاح العمليات. قوة الجيل الخامس لن تؤثر على مهمة طائرة AH-1Z الهجومية التي ستبقى كذلك ولكن تشارك المعلومات سيكون أكثر تعزيزًا. طائرة AH-1Z ستكون قادرة على تلقي معلومات رقمية أو صوتية من القيادة الأرضية. وفائدة ذلك أنها ستمكن الطائرة من استعمال أسلحتها  ضد العدو بأقصى قوة ونطاق وهي تعلم أنها بعيدة عن القوات الصديقة.

طائرة AH-1Z VIPER

هل هناك تعاون في المدى المنظور بين “بيل” وأي شركة عربية.

يجب أن تتفهم وتقدّر الخصوصية والسرية هما شأن أساسي لدى زبائننا ولهذا لا نستطيع الرد على هذا السؤال تماشيًا مع سياسة الـ (FMS).

هل بالإمكان تزويدنا بمعلومات عن مساهمة “بيل”  في معرض دبي للطيران 2021. ما هي الأهداف والنتائج المتوقعة؟

لقد كان معرضاً عظيمًا وBell  كانت تتشارك المعلومات على النظامين العسكري والتجاري وخلقت جواً فعالاً من الحلول لتلبية حاجات الطيران.

وقد تم عرض Bell 505 وBell 429 على شاشة ثابتة وتوفر للضيوف مشاهدة واضحة لكل طائرة على حدة. قوات المارينز الأميركية عرضوا طائرة MV-22 OSERAY من بوينغ وهي الوحيدة المجهزة بمحركين قابلين للتحرك والالتفاف. بالإضافة إلى استعراضات جوية على مدى نهارين متتالين ثم يليهما العرض على الشاشة الثابتة.

لقد حققنا إنجازًا كبيرًا ونحن سعداء لأن منظمي المعرض الجوي في دبي قد اتخذ جميع الاحتياجات لضمان السلامة الصحية للجميع من التباعد وبقية الإجراءات المتعلقة بكوفيد 19.

صار عندنا شعور مؤكد أن الجميع على استعداد للعودة إلى العمل و“بيل” فخورة لتقديم المساعدة والمساهمة لمعرض دبي الجوي (DAS) وضم جهودها مع جهود الإمارات العربية المتحدة.

تحقق أيضا

لوكلير

“نيكستر” تقترح للهند دبابة “ليكليرك” المطورة لاستبدال دبابات “تي-72” القديمة

وفقًا للمعلومات المنشورة على موقع “زون ميليتير” Zone Military في 31 ديسمبر/ كانون الأول 2021، …

اترك رد