قاذف "أر بي جي"
قاذف "أر بي جي"

روسيا تصنع قذائف قادرة على تدمير دبابات “إم 1 أبرامز” الأمريكية

بدأت روسيا تصنيع قذائف مضادة للدبابات من الجيل الجديد قادرة على تدمير دبابات “إم 1 أبرامز” الأمريكية، حسبما كشفت وكالة “نوفوستي” الروسية، اليوم السبت.

وأشارت الوكالة إلى أن فعالية القذائف الجديدة التي يتم إطلاقها من قاذف “أر بي جي”، تزيد عن فعالية القذائف التقليدية بمقدار 30%، ما يمكنها من اختراق دروعا تصل سماكتها إلى 600 مليمتر، بينما تبلغ سماكة الدروع الجانبية في النسخ الحديثة من دبابات القتال الرئيسية الأمريكية من طراز “إم 1 أبرامز” 650 مليمترا.

وذكرت الوكالة أن الدبابات من هذا النوع كثيرا ما تعرضت لنيران قاذفات الأر بي جي في حروب عديدة في منطقة الشرق الأوسط، لكن قدرة القذائف المستخدمة سابقا لم تكن كافية لتدمير الدبابة، ما كان يسمح لطواقمها بمغادرة ساحة المعركة سالمين، وسيتغير هذا الأمر في حال استهداف الدبابات بقذائف جديدة.

وجاء نبأ “نوفوستي” تعليقا على إعلان شركة “روستيخ” الحكومية الروسية عن بدء روسيا في التصنيع التجاري للقذائف المستحدثة المطلقة من قاذف “أر بي جي – 7 في 2” تستخدم “الطرق غير التقليدية للتدمير وإخراج القوة البشرية للعدو من المعركة”.

تحقق أيضا

المروحية التي صممتها شركة التكنولوجيا التركية تضم كاميرات حرارية وأجهزة استشعار (trthaber)

مروحية تركية من دون طيار لإخماد الحرائق

أدخلت وزارة الزراعة والغابات التركية إلى الخدمة هذا العام مروحيات من دون طيار لمكافحة الحرائق، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: غير مسموح